سلالات القهوة

سلالات القهوة

تعتبر سلالات القهوة المختصة كشجرة العائلة ولها الكثير من الأفرع ولكل فرع (سلالة) جودة مختلف وطعم يتميز عن باقي الأفرع, لذا ومن المهم جداً أن تتعرف على سلالات البن لكي تستطيع التفريق بين المحاصيل المختلفة وتختار المحصول الأنسب لك,

سبق وأن تحدثنا في مقال سابق يحمل إسم "مقدمة عن القهوة" بأن محاصيل البن تنقسم للعديد من الأقسام وأشهرها هما الأرابيكا و الروبوستا ويليهما الليبريكا, ويختلف كل منهما عن الآخر ولكن النوع الأكثر شهرة وإستخداماً هو بن الأرابيكا واللي يعتبر هو البن المختص واللي يتميز بإيحاء ونكهاته عن الروبوستا والليبريكا واللي يعتبروا أكثر مرارة من بن الأرابيكا, وفي هذا المقال راح نتكلم بشكل موسع عن شجرة عائلة الأرابيكا وسلالاتها والفروقات بينها.

 

 

 

 

نكهات لكل قارة

قديماً كانت تعرف القارات الواقعة في حزام القهوة إفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية بنكهات وإيحاءات تميز كل قارة عن الأخرى ويعود هذا الاختلاف بشكل رئيسي إلى السلالات التي كانت تنمو في كل قارة فبحسب السلالة تختلف الإيحائات, ولكن مع مرور الزمن وتطور خطوط التجارة التي أصبحت تربط العالم ببعضه تنقلت هذه السلالات من بلدانها الأم إلى بلدان اخرى في قارات اخرى فأصبح تمييز أصل المحاصيل المتنوعة صعباً فقد نتذوق في زمننا الحالي محصولاً من قارة آسيا يتميز بإيحاءات مقاربة للإيحاءات السائدة في قارة إفريقيا على سبيل المثال, مما أحدث ثورة جديدة في عالم القهوة وأعطى الفرصة لبعض السلالات الأخرى الفرصة, كسلالة جيشا والتي تعود باصولها إلى دولة إثيوبيا في أفريقيا ولكن مزارعي القهوة من دولة بنما في أمريكا اللاتينية إستقطبوا أشجار سلالة القيشا وعملوا على تطويرها والاهتمام بها لدرجة مبهرة جعلت دولة بنما هي أول اسم يخطر في بالك عند ذكر "جيشا" بالرغم من أن أصل هذه السلالة يعود لإثيوبيا !

 

قارة اسيا

تعرف المحاصيل القادمة من قارة آسيا بأنها أقل حموضة ومقاربة بإيحائاتها للقرفة والتبغ وأنها ذات قوام خفيف


قارة أمريكا اللاتينية

عرفت محاصيل أمريكا اللاتينية بإيحائات تحاكي الشوكولاتة والمكسرات وأنها حلوة المذاق بحموضة متزنة و قوام غليظ وهو الطعم الكلاسيكي للقهوة

قارة إفريقيا

تتميز قارة إفريقيا بإيحاءات محاصيلها التي تحاكي نكهات الفاكهية والعطرية العالية بحموضة مرتفعة و قوام لزج نوعاً ما 

 

 

سلالات بن الأرابيكا


تعتبر سلالات البوربون والتيبيكا والإيرلوم أشهر سلالات الأرابيكا والأكثر إنتاجاً ومنها تتفرع سلالات أخرى نتجت عن خلط بعض السلالات بسلالات أخرى,

 

 

سلالة البوربون

تعتبر سلالة البوربون الأكثر شهرة من بين سلالات بن الأرابيكا وهو الأكثر إنتابجاً حول العالم, ويعود أصل السلالة إلى قارة أفريقيا, ولكن مع مرور الزمن وتطور خطوط التجارة كما ذكرنا سلفاً, ساعد ذلك على وصول هذه السلالة بلدان ومناطق أخرى حيث أصبحت تزرع في آسيا وأمريكا الجنوبية والوسطى, وتتميز سلالة البوربون عن سلالة تيبيكابإيحائات أكثر تعقيداً وحلاوة, ويوجد منها العديد من الطفرات الطبيعية التي تنتج لنا سلالات فرعية كالبوربون الأصفر, البوربون الأحمر و البوربون الوردي والتي تشكل جزءاً قليلاُ من إنتاج سلالة البوربون الأساسية ولكنها تتميز بمذاق وإيحاءات تستحق التجربة.

 

سلالة تيبيكا

تعتبر تيبيكا أحد أكثر السلالات شيوعاًوتحتل المركز الثاني بعد سلالة البوربون, حيث أن إنتاج سلالة التبيكا أقل من البوربون بنسبة تقدر بـ 30%, ويعود أصل هذه السلالة إلى أمريكا اللاتينية حيث تشتهر بإيحائاتها الحلوة وجودتها الممازة بالإضافة إلى خلوها من الشوائب.

 

سلالة الكاتورا

بعد إستقطاب أشجار سلالة الكاتورا لتزرع في البرازيل نتج لنا متحور عن هذه السلالة بحجم أصغر لكرزات البن وإنتاجية أكبر من السلالة الأم بوربون, وتم تسمية هذه السلالة بـ "كاتورا" نسبة إلى المدينة التي ظهرت بها لأول مرة وهي مدينة كاتورا في البرازيل, ونتيجة لصغير حبات كرز القهوة فإن الشجرة أصبحت تنتج كرزات قهوة أكثر من أشجار البوربون الأصلية مما أكسبها شهرة وشعبية كبيرة جداً بين المزارعين.

 

سلالة الإيرلوم

في الحقيقة إن إيرلوم ليست سلالة… بل هي كلمة تعبر عن إرث القهوة الإثيوبية التي كانت تتميز بتعدد سلالاتها والذي كان يقدر بعددٍ يتراوح بين 6 آلاف إلى 10 آلاف سلالة, حيث كان لكل قرية أسلوب خاص في تلقيح أشجار القهوة والذي كان يعتمد بشكل أساسي على نوع يسمى التلقيح الخلطي ويتم فيه خلط سلالتين مختلفتين من القهوة خلال عملية التلقيح وهذا ما أنتج لنا هذا العدد الضخم من السلالات في إثيوبيا حيث أنه لكل قرية في إثيوبيا سلالة خاصة فريدة ومميزة عن غيرها مما صعب الأمور لتسمية كل سلالة بعينها, فتم إطلاق مصطلح إيرلوم أو بالإنجليزية "Ethiopian Heirloom" والتي تعني الإرث الإثيوبي.

سلالة جيشا

تعتبر سلالة جيشا تابعة لسلالات الإيرلوم الإثيوبية حيث أن أصلها يعود لقرية جيشا في إثيوبيا ولكن كما هو الشائع بين محبي القهوة المختصة بأن إسم "جيشا" قد ارتبط ذهنياً بدولة بنما والتي تقدم محاصيل مميزة من هذه السلالة, ولكن لماذا كانت بنما رائدةً دائماً في إنتاج محاصيل سلالة جيشا بالرغم من أنها سلالة إثيوبية الأصل ؟
يعود ذلك لأن مزارعي دولة بنما قد استقطبوا أشجار هذه السلالة من إثيوبيا وعملوا بجهد على تطويرها والإهتمام بها وهذا كان عاملاً مهما بجانب الظروف المناخية لدولة بنما التي تختلف عن إثيوبيا وكانت ذات تأثير واضح على السلالة مما أكسب محاصيل سلالة جيشا نكهات وإيحاءات مميزة لا توجد في كوب قهوة جيشا الإثيوبية مما ميزها وجعل محاصيلها واحدة من أكثر المحاصيل طلباً من محبي القهوة حول العالم وساعد في إرتباط إسم سلالة جيشا بدولة بنما.

قراءة المزيدArticles